كاهيل: كأس العرب سلّطت الضوء على شغف المنطقة بكرة القدم

أشاد تيم كاهيل، نجم الكرة الأسترالية وسفير برنامج إرث قطر، بالمستوى الرفيع للمنتخبات المشاركة في كأس العرب FIFA قطر ٢٠٢١™، مؤكداً أن قطر أثبتت من خلال التنظيم الناجح للبطولة على جاهزية مثالية لاستضافة النسخة المقبلة من كأس العالم التي تنطلق منافساتها في 21 نوفمبر/تشرين الثاني من العام المقبل. وحضر كاهيل العديد من مباريات كأس العرب التي شهدت مشاركة 16 منتخباً من أنحاء العالم العربي، وتوقّع أن يقتنص منتخب الجزائر كأس البطولة في مباراته المرتقبة أمام منتخب تونس في المباراة النهائية يوم السبت على استاد البيت. وقال النجم الأسترالي، الذي أمضى ثماني سنوات ضمن صفوف إيفرتون الإنجليزي "قّدمت المنتخبات المشاركة في كأس العرب أداءً جديراً بالإعجاب، كما راق لي حماس المشجعين الذين تفاعلوا مع الأداء الرفيع وعززوا الأجواء الاحتفالية خلال المباريات." وأضاف "امتلأت المدرجات بالمشجعين الذين تمتعوا بعروض كروية استثنائية. ولا شك أن المباريات في الدور نصف النهائي كانت مذهلة وزاخرة بمنافسات مشوقة، خاصة مع الأهداف التي هزت الشباك في اللحظات الأخيرة وقلبت نتائج المباريات وأذهلتنا جميعاً."

ويرى كاهيل أن الجزائر التي تغلبت على قطر بنتيجة 2-1 في نصف النهائي مساء الأربعاء، هي الأوفر حظاً في حمل لقب البطولة في المواجهة التي ستجمع محاربي الصحراء مع منتخب تونس في المباراة النهائية السبت، بعد فوز نسور قرطاج على مصر بنتيجة 1-0، بفضل هدف متأخر بالخطأ على استاد راس أبو عبود. وتابع "أتوقع فوز الجزائر بالكأس، ولكن في نفس الوقت علينا الاستعداد لمباراة مثيرة في ختام المنافسات، فمنتخب تونس يمتلك عدداً من المواهب الشابة اللامعة بمن فيهم حنبعل المجبري المحترف في صفوف نادي مانشستر يونايتد، كما أثبت منتخب الجزائر أنه الأقوى في البطولة بنجومه المتألقين مثل يوسف بلايلي وبغداد بونجاح." وتوقّع كاهيل، الذي يشغل حالياً منصب رئيس الشؤون الرياضية في أكاديمية أسباير، أن تشهد مباراة تحديد المركز الثالث مواجهة قوية بين منتخبي مصر وقطر على استاد راس أبو عبود. وتابع "شهدت منافسات البطولة أداءًا رائعاً لكلا المنتخبين، ونحن على موعد مع مباراة ترتفع فيها وتيرة المنافسة. من الرائع مشاهدة المنتخب القطري يلعب أمام جمهوره الغفير، ولكن مواجهة الفراعنة لن تكون بالمهمّة السهلة على الإطلاق."

وأعرب كاهيل عن إعجابه بحماس الجماهير والشغف الكبير بكرة القدم في المنطقة. وقال: "حققت البطولة نجاحاً كبيراً على المستوى الجماهيري، وشاهدنا جميعاً سعادة المشجعين واحتفالاتهم بفوز منتخباتهم، وهم يترقبون الآن وبكثير من الحماس نهائي البطولة الذي سيتوّج الفائز باللقب." وأضاف "الفعاليات والأنشطة الثقافية والترفيهية التي انطلقت في محيط الاستادات التي استضافات المباريات، عززت الأجواء الاحتفالية خلال المباريات، وأشعلت حماس الجماهير لحضور منافسات كأس العالم بعد عام من الآن." وختم كاهيل "حققّت بطولة كأس العرب نجاحاً لافتاً وسلطت الضوء على شغف شعوب المنطقة بكرة القدم، وكذلك على جاهزية قطر واستعدادها على الوجه الأمثل لاستضافة كأس العالم العام المقبل."

DABBOUS48