أستراليا تعبر الإمارات وتضرب موعدًا مع بيرو

استطاعت أستراليا تحقيق فوزًا صعبًا على منتخب دولة الإمارات العربية المتحدة بنتيجة ٢-١، لتصبح على بعد مواجهة واحدة فقط من الوصول إلى كأس العالم FIFA قطر ٢٠٢٢™.

فرغم قيام كايو كانيدو بتعديل النتيجة للإمارات بعد افتتاحية جاكسون إيرفين، منح أيدين هروسيتش هدف الفوز للأستراليين في الدقيقة الـ٨٤.

وستواجه أستراليا الآن بيرو في الملحق القاري يوم الإثنين، حيث سينضم الفائز إلى الدنمارك وفرنسا وتونس في المجموعة الرابعة في النهائيات العالمية.

صعَّبت الإمارات المهمة على المنافس منذ اللحظات الأولى في الشوط الأول، حيث تألق حارب عبد الله وأضطر حارس مرمى أستراليا مات رايان إلى التصدي له مرتين.

ومع انتهاء الشوط الأول بالتعادل السلبي، شهد الشوط الثاني تسجيل هدفين خلال ١٢ دقيقة فقط. البداية كانت من هجمة قادها هروستيتش ومارتن بويل، قبل أن ينهيها إيرفين بالشكل المناسب في المرمى.

رد عبد الله بانطلاقة من الجهة اليُسرى وإرسال عرضية فشل الدفاع الأسترالي في التعامل معها، لينقض كايو عليها ويضعها في سقف المرمى من مسافة قريبة.

أيقظ هذا التعادل أستراليا، ليضغط الفريق بقوة على مرمى خالد عيسى ويسفر ذلك عن ركنية ارتدت من الدفاع الإماراتي إلى هروستيتش، الذي أطلق من منطقة الجزاء قذيفة صاروخية اصطدمت بالدفاع الإماراتي لتحول اتجاهها وتغالط الحارس معلنة عن فوز الأستراليين.

وقد تحدث بويل بعد المباراة قائلًا: "هذا يعني كل شيء. أستطيع أن أرى أمي وأبي، إنها المرة الأولى التي يرونني ألعب فيها لأستراليا. أستطيع أن أرى الدموع في عين والدي".

"اعتقدت أننا سيطرنا على المباراة. في الواقع قام ماتي بعدة تصديات رائعة ، لكنني اعتقدت أننا سيطرنا على المباراة. إنها في المرمى.. لقد نجحنا في ذلك".

"لكن عمل نصف مكتمل. نحن بحاجة لنفض الغبار عن أنفسنا والاستعداد لبيرو ".

يُذكر أن أستراليا شاركت في خمس بطولات كأس العالم، بما في ذلك الأربعة الأخيرة. وكان اللقاء الأول والأخير حتى الآن ضد بيرو في روسيا ٢٠١٨، في المباراة الأخيرة للمجموعة الثالثة حين فاز الأمريكيين الجنوبيين بهدفي أندريه كاريلو وباولو جيريرو.