كأس العالم FIFA قطر ٢٠٢٢™

استاد أحمد بن علي

سيصبح هذا الاستاد القطري الخالص في مصاف أفضل الملاعب في العالم. وسيكون 60.000 مشجّع، وهي الطاقة الإستيعابية للاستاد الذي يشبه هيكله خيمة تقليدية عملاقة، على موعد مع تجربة جديدة تماماً لدى وصولهم إليه. يستوحي الملعب اسمه من بيت الشعر، الخيمة التي سكنها أهل البادية في قطر ومنطقة الخليج على مرّ التاريخ. وسيكون قابلاً للنقل تماماً مثل بيوت الشعر الحقيقية. وتعتزم اللجنة العليا للمشاريع والإرث قطر فكّ مقاعد الجزء العلوي من المدرجات بعد انتهاء كأس العالم FIFA ٢٠٢٢™ ومنحها للدول النامية التي تحتاج لبناء المرافق الرياضية، كجزء من إرث البطولة.

يحتفي تصميم الاستاد بجزءٍ هام من ماضي قطر ويحاكي حاضرها، واضعاً في الحسبان المتطلبات المجتمعية المستقبلية. وفي إطار تحقيق أهداف الاستدامة في هذه البطولة، سيصبح الاستاد نموذجاً للتنمية الصديقة للبيئة، محاطاً بمرافق مختلفة في المنطقة.

الاستاد

استاد أحمد بن علي

الريان

استاد البيت

مدينة الخور

استاد الجنوب

الوكرة

استاد الثمامة

الدوحة

استاد المدينة التعليمية

الريان

استاد خليفة الدولي

الدوحة

استاد لوسيل

دولة قطر

استاد راس أبو عبود

الدوحة